وزير الطاقة السعودي: لدينا كميات كبيرة من اليورانيوم ونخطط لاستغلالها

النشرة الدولية –

الحرة –

أكد وزير الطاقة السعودي، عبدالعزيز بن سلمان، الأربعاء، أن بلاده تمتلك كميات كبيرة من اليورانيوم وأنها تسعى لاستغلالها تجاريا بالشكل الأمثل.

وأوضح الوزير السعودي خلال كلمة له في مؤتمر التعدين الدولي المُنعقد بالرياض أن المملكة سوف تتعامل مع احتياطيات اليورانيوم بكل شفافية، وأنها بصدد البحث عن الشركاء المناسبين

وشدد الأمير عبد العزيز بن سلمان على أن  عملية تحول الطاقة يجب أن تخضع لاعتبارات دقيقة وليس للعلاقات العامة، ولا يجب أن نتخلى بلاده عن أمن الطاقة من أجل التحول، بحد تعبيره.

ولفت إلى أن السعودية جادة في إنتاج الهيدروجين، وأنها ستكون أرخص منتج لطاقة الهيدروجين النظيفة.

وأضاف: “لدينا وضع أفضل في إمكانيات النفط الصخري ونملك تقنيات نوعية للإنتاج صديقة للبيئة”.

وكانت صحيفة “الغارديان” البريطانية قد ذكرت في تقرير نشرته في سبتمبر من العام 2020 أن السعودية ستكون قادرة على إنتاج أكثر من 90 ألف طن من اليورانيوم من ثلاث “رواسب رئيسية” في وسط وشمال غرب المملكة، وذلك وفقا لوثائق سرية أعدها علماء جيولوجيا صينيون من خلال اتفاق تعاون بين الرياض وبكين.

وأشار المسح إلى أن الاحتياطيات يمكن أن تزود السعودية بالوقود اللازم للمفاعلات التي ترغب في بنائها، في حين بالإمكان تخصيص الفائض للتصدير، ولكن الغارديان عند نشر تقريرها أوضحت أنها لم تتمكن من التأكد من صحة تلك الوثائق السرية.

وبحسب الوثائق فقد أشرف على بعض عمليات المسح والاستكشاف هيئة المسح الجيولوجي الفنلندية التي تحظى باحترام دولي، مما زاد من مصداقية نتائج التقارير.

ووفقا للخبراء الذين تحدثوا للصحيفة  إذا تمكنت المملكة العربية السعودية من استخراج ما يكفي من اليورانيوم محليا، فإنها بدلا من أن تعتمد على أطراف أجنبية يمكن لها أن تشرع يوما ما في برنامج أسلحة خاص بها.

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com