السلطات السودانية تسحب ترخيص قناة “الجزيرة مباشر” في الخرطوم

النشرة الدولية –

سحبت السلطات السودانية ترخيص قناة “الجزيرة مباشر” وأغلقت مكتبها بالخرطوم، متهمة القناة بالتناول غير المهني للشأن السوداني ومخالفتها لشروط الترخيص، حسب وسائل إعلام محلية.

وأبلغت وزارة الإعلام السودانية مكتب الجزيرة بالخرطوم، بإغلاق مكتب “الجزيرة مباشر” وسحب ترخيص المراسل محمد عمر والمصور بدوي بشير لما وصفته بـ”ضرب النسيج الاجتماعي بالبلاد وبث محتوى إعلامي مخالف لسلوكيات وأعراف وأخلاقيات المهنة وأدبيات الشعب السوداني”، حسبما جاء في نص رسالة الوزارة التي نشرتها مواقع إخبارية محلية.

ونقل موقع “إرم نيوز” عن مصدر مسؤول قوله، إن مكتب قناة الجزيرة بالخرطوم “عمد إلى إشعال الأوضاع في السودان بالنقل غير المحايد للأوضاع السياسية في البلاد”.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه: “شهدت الخرطوم تظاهرات الفترة الماضية أضفت عليها الجزيرة الكثير من التلفيق الضار بالمشهد في السودان، إلى جانب نشر تقارير تضمنت صورا وإفادات غير دقيقة عن المشهد السياسي في السودان خلال الفترة الماضية”.

من جانبها، دانت اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين السودانيين إغلاق المكتب بقرار من وزارة الاعلام، ووصفته بأنه “امتداد لممارسات السلطات الانقلابية تجاه الصحفيين السودانيين حيث تعرض مراسلون وصحفيون للاعتقال والضرب ومحاولات الدهس بعربات دفع رباعي تتبع للقوات النظامية أثناء أداء عملهم في تغطية المواكب السلمية في محيط القصر الرئاسي الأسبوع الماضي”.

وسبق أن أغلقت السلطات السودانية في 30 مايو من العام 2019 مكتب قناة “الجزيرة” وقررت سحب ترخيصه والتحفظ على معداته، إلا أن السلطات عادت بعد شهرين من ذلك بالسماح للقناة بممارسة مهامها الإعلامية.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com