السلطات الايرانية اعتقلت 22 متظاهر احتجوا على ارتفاع أسعار الغذاء

النشرة الدولية –

ذكرت وسائل إعلام حكومية، في وقت مبكر من يوم الجمعة، أن السلطات الإيرانية اعتقلت ما لا يقل عن 22 متظاهرا كانوا يحتجون على ارتفاع مفاجئ في أسعار المواد الغذائية الأساسية المدعومة في مدينتين جنوبيتين.

تأتي الاعتقالات في أعقاب إعلان إيران هذا الأسبوع أن تكلفة زيت الطهي والدجاج والبيض والحليب سترتفع بنسبة تصل إلى 300 بالمائة، مع ارتفاع أسعار المواد الغذائية في جميع أنحاء الشرق الأوسط بسبب اضطراب سلاسل التوريد العالمية وغزو روسيا لأوكرانيا، وهي مُصدر رئيسي للمواد الغذائية.

وأفادت وكالة أنباء إرنا الحكومية بأن 15 شخصا اعتقلوا خلال الليل في مدينة دزفول بجنوب غرب محافظة خوزستان، فضلا عن 7 آخرين في مدينة ياسوج بمحافظة كوهغيلويه وبوير أحمد في الجنوب.

وذكر التقرير أيضا أن 200 شخص تجمعوا بمدينة أخرى في إقليم خوزستان – أنديمشك – حيث أصيب أحد رجال الإطفاء بعد أن رشق المتظاهرون الشرطة ورجال الإطفاء بالحجارة. وأضافت الوكالة أن الوضع هدأ في جميع المناطق بحلول يوم الجمعة.

وقبل المظاهرات، قالت مجموعة “نت بلوكس دوت أورغ” المدافعة عن الوصول إلى الإنترنت، إنه تم الإبلاغ عن تعطل في خدمة الإنترنت بجميع أنحاء البلاد حيث تستعد الحكومة للاضطرابات المحتملة.

أظهرت لقطات انتشرت على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي عدة احتجاجات أخرى في خوزستان، تحول بعضها إلى العنف حيث أحرق المتظاهرون إطارات السيارات في الشارع، وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريقهم. لم تتمكن الأسوشيتدبرس من التحقق على الفور من صحة المقاطع المصورة.

وتستورد إيران نصف استهلاكها من زيت الطهي من أوكرانيا، حيث أدى القتال إلى إبعاد العديد من المزارعين عن الحقول، وحوالي نصف قمحها من روسيا.

وتصاعد تهريب الخبز الإيراني المدعوم بشدة إلى العراق وأفغانستان المجاورتين مع انتشار الجوع في جميع أنحاء المنطقة.

ويدمر الجفاف الاقتصاد الإيراني بالفعل، وتسببت العقوبات الغربية المفروضة على البرنامج النووي الإيراني في صعوبات إضافية. وارتفع معدل التضخم إلى ما يقرب من 40 بالمائة، وهو أعلى مستوى له منذ عام 1994.

ولا تزال بطالة الشباب مرتفعة أيضا. حوالي 30 بالمائة من الأسر الإيرانية تعيش تحت خط الفقر وفقًا لمركز الإحصاء الإيراني.

وكذلك، ما زالت ذكريات ارتفاع أسعار الوقود في إيران في نوفمبر 2019 حاضرة أيضًا.

ووقتها هزت البلاد احتجاجات واسعة النطاق، وهي الأكثر عنفا منذ قيام الجمهورية الإسلامية في عام 1979.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com