واشنطن تدعو لإجراء محادثات ووقف العنف بين إثيوبيا وجبهة تيغراي

النشرة الدولية –

حضّت الولايات المتحدة الحكومة الإثيوبية ومتمردي جبهة تحرير شعب تيغراي على إجراء محادثات لإنهاء القتال المتجدد، قائلة إن الهدنة التي استمرت خمسة أشهر أنقذت “أرواحا لا تعد ولا تحصى”.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية فيدانت باتيل “نشعر بالقلق إزاء التقارير التي تتحدث عن تجدد الأعمال العدائية في إثيوبيا، وندعو حكومة إثيوبيا وجبهة تحرير شعب تيغراي إلى مضاعفة الجهود لدفع المحادثات إلى الأمام من أجل التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار دون شروط مسبقة”.

كما أضاف للصحافيين أن الهدنة التي استمرت خمسة أشهر “أنقذت أرواحا لا تعد ولا تحصى ومكّنت المساعدات الإنسانية من الوصول إلى عشرات الآلاف من الأشخاص، والآن، تهدد الاستفزازات الأخيرة والافتقار إلى وقف دائم لإطلاق النار هذا التقدم”.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة مستعدة للعمل مع الإثيوبيين على صعيدَي الدبلوماسية والمساعدات الإنسانية بهدف “وضع حد دائم للصراع في نهاية المطاف”.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com