المرصد السوري: فصائل موالية لتركيا اختطفت واعتقلت 63 بمناطق غصن الزيتون في سبتمبر

النشرة الدولية –

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأربعاء، وقوع 63 حالة اعتقال تعسفي واختطاف لمدنيين من قبل الفصائل الموالية لتركيا، في منطقة عفرين شمال غربي حلب، خلال شهر سبتمبر الماضي فقط.

وطالب المرصد، في تقرير مطول له عن الانتهاكات في مناطق ما تعرف بـ”غصن الزيتون”، المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لحماية المدنيين في ظل ما وصفها بـ”الممارسات الممنهجة للفصائل الموالية لأنقرة”.

وقال المرصد إنه “منذ سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها على ما يعرف بمناطق غصن الزيتون”، فإن مسلسل الأزمات الإنسانية والانتهاكات والفلتان الأمني يتفاقم شيئا فشيئا، فلا يكاد يمر يوم بدون انتهاك أو استهداف أو تفجير وما إلى ذلك من حوادث”.

وأشار إلى أن من بين الـ63 شخصا الذين اختطافهم أو اعتقالهم قسريا، امرأة وطفل، مضيفا أنه “جرى الإفراج عن أربعة منهم بعد دفع فدية مالية”.

وقال المرصد إن نشطاءه وثقوا أيضا مقتل سبعة أشخاص بأساليب وأشكال متعددة ضمن مناطق نفوذ القوات التركية وفصائل غرفة عمليات “غصن الزيتون” في ريف حلب الشمالي الغربي ومحيط مناطق انتشار القوات الكردية، خلال شهر سبتمبر.

وأضافت من من بين القتلى خمسة مدنيين بينهم طفلين وامرأة، وقيادي في فصيل فيلق الشام المقرب من الاستخبارات التركية، جراء استهداف سيارته من قبل قوات النظام، على محور قرية كباشين بناحية شيراوا، وعنصر من القوات التركية قتل متأثرا بجراح أصيب بها في أواخر شهر أغسطس جراء استهداف مدرعة تركية بريف حلب.

وعن القتلى المدنيين، فكشف المرصد عن أنها تعود إلى “مواطن من مهجري ريف حماة جراء إطلاق النار عليه في أثناء محاولته سرقة منزل في ناحية راجو بريف عفرين، وامرأة برصاص عنصر من الفصائل، وطفل حديث الوالدة مقتولاً خنقاً، وطفل جراء خروج رصاصة بالخطأ من سلاح والده، ورجل مجهول الهوية عثر عليه مقتولاً بين الأراضي الزراعية في ناحية بلبل”.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com