إعلاميات عربيات ينشطن في مونديال قطر

النشرة الدولية –

الرأي الأردنية –  هبة الصباغ –

تستضيف قطر نسخة استثنائية من كأس العالم لكرة القدم بكل المقاييس، تبرز بأنها تقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وتحديداً في دولة عربية.

ولعل إقامة المونديال في دولة عربية أتاح لعدد كبير من الزميلات العربيات المتخصصات في الصحافة الرياضة التواجد في هذا المحفل وتقديم كل الدعم المطلوب لتغطية استثنائية بأقلام ناعمة.

وكان الاتحاد الدولي أعلن عن تواجد ما يزيد على 2500 اعلامي واعلامية من كل انحاء العالم في قطر سيحظون بتجربة استثنائية في تغطية المونديال.

الصحفية القطرية فوزية علي من صحيفة الشرق القطرية قالت: خسر المنتخب القطري مباراتين ولكن ربحنا تنظيم بطولة ابهرت العالم بقيمنا التاريخية والعربية الاصيلة، وإقامتها في قطر كانت فارقة في تاريخ العالم العربي ورسالة واضحه للعالم أن قطر قادرة على منافسة كل دول العالم.

وأضافت: كان ظهور المنتخبات العربية في الجولة الأولى مشرفاً خاصة الفوز الكبير للسعودية على الارجنتين.

وحول الجماهير العربية تقول: لديها فرصة كبيرة للاستمتاع بالعديد من الفعاليات المصاحبة لكأس العالم الى جانب زيارة العديد من المرافق السياحية والمتاحف الجميلة لتظل كأس العالم محفورة في ذاكرة الجماهير التي زارت قطر.

وبدورها قالت الصحفية السودانية هيام تاج السر: المونديال هو الحلم الذي راودها كثيراً منذ دخولها عالم الصحافة «كنت احلم بأن تصل كأس العالم للشرق الاوسط».

وتابعت: قطر تقدم نسخة مختلفة بكل ما تحمل الكلمة من معنى كونها تمثل الحلم العربي وتوفر فرصة جيدة لرؤية من نحب من ابطال اللعبة، والحديث معهم والظفر

بتصريحاتهم. بالنسبة لي سعيدة جداً، وهذه الاستضافة ستحدث توازناً للمنطقة فكأس العالم وبطولات فيفا هي الأهم والأكبر.

وكشفت أنها منذ اعلان قطر مستضيفة لكاس العالم كانت خططت لتكون جزءاً من الحدث وأحد جنود العمل الاعلامي به «سابذل كل جهودي لاضع بصمتي متسلحة بخبرتي المهنية ومتعاونة مع زميلاتي الإعلاميات العربيات ».

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com