زبيدوف: خط الكويت- دوشنبيه بوابة طاجيكستان إلى الخليج

أوضح أن علاقة بلاده مع دول المنطقة تشهد تطوراً هائلاً

النشرة الدولية –

النهار الكويتية – سميرة فريمش –

أعرب عميد السلك الدبلوماسي سفير طاجيكستان د. زبيد الله زبيدوف عن سعادته البالغة لوصول اول رحلة من الكويت الى عاصمة بلاده دوشنبيه مساء الخميس الماضي على متن طيران الجزيرة.

وقال لـ «النهار»: انها لحظة عظيمة ان نرى خطوطا كويتية على ارض الطاجيك، منوها الى أن العلاقات الكويتية- الطاجيكية متميزة وان فتح خط طيران مباشر بين البلدين سيعزز هذه العلاقات في جميع الميادين، خصوصا في المجال الاقتصادي.

واضاف: ان فتح خط مباشر مع الكويت سيكون بوابة لدول الخليج الاخرى، حيث ستكون الكويت مركز ترانزيت الى دول الخليج الاخرى، ما سيسهل على المسافرين الطاجيكيين الوصول الى المملكة العربية السعودية لاداء العمرة والحج.

واوضح ان علاقة بلاده مع دول الخليج تاريخية وتشهد نموا كبيرا، منوها بمساهمات دول الخليج في التنمية في طاجيكستان وذلك عبر الصناديق التنموية ومنها صندوق التنمية الكويتية.

وكشف ان عام 2023 سيشهد العديد من الزيارات الرسمية لمسؤولي البلدين، موضحا ان هذه الزيارات من شأنها ان تنمي العلاقات، مشيرا في الوقت ذاته الى اجتماعات اللجنة الاقتصادية الثنائية بين البلدين التي عقدت في العاصمة دوشنبيه الخريف الماضي.

واكد ان البلدين حريصان على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه خلال اجتماعات اللجنة وانهما سيواصلان العمل على توسيع نطاق التعاون بينهما.

ترحيب وتقدير

ولفت ان بلاده تعد من اهم دول آسيا الوسطى ترحب بالكويتيين سياح ومستثمرين، منوها الى ان عملية الدخول الى بلاده دون تأشيرة للمواطنين الكويتيين وان المسافة بين البلدين ليست ببعيدة، فضلا عن ان السياحة الاسلامية في بلاده متوافرة من اكل حلال ومرافق للاطفال ومطاعم ومنتجعات وفنادق 5 نجوم منها القريب إلى المطار وهي علامات تجارية مهمة في العالم، كما ان المواصلات متوافرة بين مختلف مدن البلاد.

سياحة متنوعة

وزاد: هناك سياحة التزلج على الجليد والثلج في جبل سفيد درة الذي تبلغ مساحته نحو 300 هكتار وتعد منحدراته مفتوحة لمحبي التزلج على الجليد والثلوج، الذي يتوافر على امكانات عالية في هذا المجال.

وقال: ان منطقة «سفيد درة» تشهد رواجا كبيرا حيث يقصدها السياح بكثرة، واشار الى ان بلاده بها العديد من المناطق السياحية المهمة والجميلة.

واضاف: تعد طاجيكستان من اشهر المقاصد التي ينشدها عشاق النزهات الطويلة سيرا على الاقدام الذين يبحثون على التحدي والمغامرة نظرا لجبالها الصغيرة، الجذابة والاطلالات الرائعة.

ولفت الى ان العاصمة دوشنبيه التي تتميز بالطابع الروسي في العمارة تحتوي على المتنزهات والمتاحف والثقافة الحديثة والمتطورة للمدنية، مشيرا الى ان هناك مشتركات بين الثقافة الكويتية والطاجيكية وان هناك العديد من القواسم التي تجمع شعبي البلدين الشقيقين.

وعن مواعيد الرحلات، قال: هناك رحلتان اسبوعيا وبامكان السائح ان يستمتع برحلة مهما كانت مدتها، مستطردا القول: نحن نسعى لان يمكث السياح أطول مدة ممكنة وذلك للتعرف على بلدنا وهي وجهة سياحية جديدة الا انها وجهة جميلة وجذابة.

واختتم كلامه: اتوجه بالتهنئة الخاصة لسمو امير البلاد الشيخ نواف الأحمد لعودته سالما الى ارض الوطن ولسمو ولي العهد والحكومة الكويتية، وشعبها الشقيق بمناسبة حلول العام الجديد 2023 ونتمنى ان يكون عام خير ورخاء واستقرار على الجميع، واقول للاشقاء في الكويت مرحبا بكم في بلدكم الثاني طاجيكستان ونسعد جدا برؤيتكم هناك اخوة واشقاء.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com