هجمات “حوثية” بالطائرات المسيرة في الساحل الغربي لليمن

النشرة الدولية –

شنت الميليشيات الحوثية هجوماً إرهابياً على مواقع القوات المشتركة والمدنيين في جبهات الساحل الغربي باليمن، فيما واصلت تصعيدها وانتهاكاتها في مناطق يمنية متفرقة.

وذكرت مصادر ميدانية، أن الميليشيات شنت 5 هجمات بالطائرات المسيرة في الجبلية بمديرية التحيتا، وباتجاه مديرية حيس جنوب الحديدة، ومقبنة غرب تعز.

وفي صنعاء، نفذت الميليشيات حملة اعتقالات واسعة بحق إعلاميين ونشطاء على خلفية الحديث عن انتفاضة شعبية مرتقبة في مناطق الحوثيين، تنديداً بالحالة الاقتصادية والمعيشية، فضلاً عن استمرار تقييد الحريات.

وفي الجوف، ذكر تقرير لمكتب حقوق الإنسان بالمحافظة، أن الميليشيات ارتكبت 3495 انتهاكاً في المحافظة خلال العام الماضي 2022، بينها 17 حالة قتل مباشر، و34 حالة وفاة بالألغام الحوثية.

وفي صعدة، ذكرت مصادر محلية أن الميليشيات ارتكبت جريمة بحق المهاجرين الأفارقة بعد احتجازهم في مبنى بمنطقة “الرقو” بمحيط سوق مديرية منبه الحدودية، مؤكدة مقتل وإصابة 50 مهاجراً إفريقياً في قصف حوثي على المبنى.

من جهة ثانية، ذكرت مصادر مطلعة أن الميليشيات بدأت التحضير لمرحلة تفاوضية جديدة مع الأطراف اليمنية برعاية الأمم المتحدة، ولكنها تريد التفاوض حول ملفي “المرتبات والأسرى” بعيداً عن بنود فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات، وكذا الجانب العسكري والسياسي.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com