بعد قتال عنيف.. “فاجنر” الروسية تعلن مقتل 500 أوكراني بعد الاستيلاء على سوليدار

النشرة الدولية –

أعلن رئيس مجموعة فاجنر الروسية سيطرة القوات الروسية على مدينة سوليدار بالكامل من القوات الأوكرانية، ومقتل 500 أوكراني.

جاء ذلك عقب إعلان القائم بأعمال رئاسة دونيتسك الموالي لموسكو دينيس برشيلين، الثلاثاء، سيطرة القوات الروسية على وسط بلدة سوليدار شرق أوكرانيا، ودفع القوات الأوكرانية إلى المناطق الخلفية غرب البلدة.

أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن المعارك بين القوات الأوكرانية والروسية لا تزال متواصلة في سوليدار، وذلك بعد ساعات على إعلان مجموعة “فاجنر” السيطرة على هذه المدينة الواقعة في شرق أوكرانيا.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن إغلاق المداخل الشمالية والجنوبية لمدينة سوليدار بواسطة وحدات القوات المحمولة جوا التابعة للقوات المسلحة الروسية.

وقالت الوزارة في بيان إن “وحدات محمولة جوًا عطلت الوصول إلى الأجزاء الشمالية والجنوبية من سوليدار. القوات الجوية الروسية تضرب معاقل العدو.

ووحدات هجومية تقاتل في المدينة” فيما تحاول القوات الروسية منذ أسابيع السيطرة على هذه المدينة الصغيرة الواقعة في منطقة دونيتسك.

تصاعد أعمدة الدخان من غارة روسية بمدينة باخموت في خط المواجهة في دونباس - رويترز

وذكرت قوات فاجنر،، أنها سيطرت على ضواحي سوليدار الجنوبية ما بعد منطقة كراسنايا جورا.

و أفاد رئيس مجموعة فاغنر العسكرية الروسية الخاصة، ، بأن قواته سيطرت على بلدة سوليدار بشرق أوكرانيا لكن القتال مستمر.

وقال يفجيني بريجوزين رئيس فاجنر في بيان نقلته وكالات أنباء روسية “سيطرت وحداتنا على كامل أراضي سوليدار… لا يزال القتال يدور في وسط المدينة”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com