بالانوتسا: الحرب الروسية أوقفت تعاوننا الاقتصادي مع الكويت

أكد أن العلاقات بين البلدين في طور الانطلاق

النشرة الدولية –

النهار الكويتية – سميرة فريمش –

قال سفير أوكرانيا لدى الكويت د.أوليكساندر بالانوتسا ان العلاقات الاوكرانية- الكويتية تطورت بشكل ملحوظ في الاعوام الاخيرة حيث تخطت الجانب السياسي لتشمل العديد من مناحي التعاون الثنائي مثل الثقافة والفنون والرياضة الا ان التعاون الاقتصادي متوقف بسبب جائحة كورونا وما تتعرض له بلدنا من حرب من قبل الروس مؤكدا ان العلاقات بين البلدين في طور الانطلاق.

ولفت في مؤتمر صحافي عقد في مقر السفارة انه على تواصل تام ومستمر مع السلطات الكويتية لاطلاعهم على احدث المستجدات على ارض الواقع في بلاده، مشيرا الى ان بلاده تحظى بدعم عالمي كبير وغير محدود من المجتمع الدولي.

واشاد بدعم الكويت الانساني والمادي عن طريق الأمم المتحدة، موضحا أن الدعم الذي تتلقاه بلاده يتوزع ما بين المساعدات الانسانية، المادية والاسلحة حيث تقوم الدول الاوروبية بتدريب الجيش الاوكراني على استخدام الاسلحة قبل ارسالها لهم.

واشار الى انه بالرغم من مرارة الدمار الذي حل ببلاده من جراء العدوان الروسي الا أن الحياة مستمرة في كل مناحيها، معربا عن تفاؤله بحل الازمة قريبا. وأشاد بصمود الشعب الاوكراني الذي لا يريد مغادرة بلاده رغم الدمار ومن خرج منه بدأوا بالعودة كذلك تحدث عن تواصله الدائم مع المسؤولين الكويتيين في جميع المؤسسات لنقل الصورة الحقيقية لما يحدث في بلاده، لافتا الى انه جندي ضمن جنود بلاده للدفاع عنها وعن وحدتها واستقرارها. وأوضح أن الرياضة جسر من جسور التواصل بين الشعوب تقربهم وتزيد من مساحة التفاهم بينهم، موضحا انه صاحب فكرة اصدار اول كتاب باللغة العربية عن المدرب الاوكراني فاليري لوبانوفسكي «الاب الروحي للكرة الاوكرانية» كما تكفل بتمويل اصدار الكتاب.

وبيّن ان الكتاب فريد من نوعه لانه يحتوي على العديد من المعلومات التي لا يعرفها العديد من الكويتيين، مشيرا الى ان الإعداد للكتاب استمر على مدار عامين بحثا عن اي ذكريات ومعلومات وصور عن المدرب لوبانوفسكي وذلك بمشاركة 11 لاعباً كويتياً لديهم ذكريات وارشيف مع المدرب الاوكراني. واضاف «لقد قمت بزيارة العديد من الديوانيات بحثا عن تلك المعلومات كما دعوت العديد من اللاعبين الكويتيين الذين عاصروه وتفاجأت ان اللاعبين مازالوا يتذكرون بعض عبارته باللهجة الاوكرانية كما تواصل مع الاتحاد الاوكراني لكرة القدم ونادي دينمو كييف لجمع اكبر قدر من المعلومات عن المدرب لوبانوفسكي».

ولفت الى أن المدرب لوبانوفسكي له تأثير كبير وبصمة وانجازات في تاريخ الكرة الكويتية، فهو صاحب افضل نتائج حققها المنتخب الكويتي وله الفضل في وصول المنتخب الكويتي لكأس اسيا.

واقعة شهيرة

وبدوره، قال الحكم الدولي الاوكراني السابق صاحب الواقعة الشهيرة في مباراة فرنسا والكويت في كأس العالم 1982 ميروسلاف ستوبار، ان الرياضة تهدف الى السلام وبالتالي ان بلدنا الذي يتعرض للعدوان الروسي يشبه الى حد كبير الغزو العراقي للكويت وهذا ما أدى إلى وقوف الشعب الكويتي إلى جانب الشعب الأوكراني لأنهم عاشوا الظروف نفسها المعاناة. وقال «اتابع كرة القدم الكويتية وحزنت كثيرا لخروج الكويت من كأس الخليج 25 بعد تعادلها مع البحرين، مشيدا بحاوفة الاستقبال وكرم الضيافة التي لمسها من الجميع في الكويت وبالاستقبال الذي وصفه بالدافئ من قبل الكويتيين له بعدما قوبل بالتصفير في مباراة فرنسا والكويت عام 1982. وأشاد بالتطور الذي تشهده الكويت، مشيرا الى ان الكويت تعرضت للغزو العراقي وان التاريخ يعيد نفسه وهي الان تمتع بالسلام والامن واتمنى ألا تعاد هذه التجربة المريرة للكويت كما نشعر بها نحن الان. واشاد بصدور كتاب عن المدرب فاليري لوبانوفسكي الذي قال انه كان اسطورة ويعد من افضل مدربي العالم، معربا عن شكره للسفير على هذه المبادرة الجيدة والتي تعد الاولى من نوعها لصدور كتاب عن لوبانوفسكي باللغة العربية.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com