مفاجأة حزينة بشأن مساعدة قائد “طائرة نيبال”

النشرة الدولية –

كشفت بيانات شركة “يتي إيرلاينز” التي تحطمت، الاثنين، قرب مطار وسط نيبال، أن أنجو كاتيوادا (44 عاما)، مساعدة قائد الطائرة، أرملة طيار توفي أيضا في حادث مأساوي مشابه لنفس الشركة، قبل 16 عاما.

ففي عام 2006، كان زوجها ديباك بوكريل، يقود طائرة ركاب صغيرة تابعة لنفس الشركة النيبالية، قبل أن تتحطم في حادث، وقبل دقائق من هبوطها أيضا، وفقا للمتحدث باسم شركة الطيران، سودارشان بارتولا لرويترز.

وأضاف بارتولا أن “كاتيودا حصلت على تدريب الطيارين، بفضل الأموال التي حصلت عليها من التأمين بعد وفاة زوجها”.

وفي عام 2010، انضمت كاتيوادا إلى خطوط “يتي” الجوية، على خطى زوجها.

وكانت كاتيوادا مساعدة قائد الرحلة القادمة من كاتماندو، التي تحطمت لدى اقترابها من مدينة بوخارا، مما أسفر عن مقتل 68 شخصا على الأقل في أكثر حوادث الطائرات دموية في الدولة الواقعة في جبال الهيمالايا منذ ثلاثة عقود.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com