ضربة عسكرية أمريكية تقتل 30 مسلحاً من الشباب الصومالي

النشرة الدولية –

أكدت القيادة الأميركية في أفريقيا أن ضربة عسكرية أميركية أدت إلى مقتل نحو 30 من مسلحي حركة الشباب المتشددة بالقرب من بلدة جلعد الواقعة في وسط الصومال والتي شهدت قتالا عنيفا بين الجيش الصومالي ومسلحين.

وأضاف بيان القيادة الأميركية أن العملية التي وصفها الجيش الأميركي بأنها “ضربة منظمة للدفاع عن النفس” نُفذت الجمعة على بعد نحو 260 كيلومترا شمالي العاصمة مقديشو حيث تعرضت القوات الوطنية الصومالية لهجوم مما يزيد على 100 من مسلحي حركة الشباب.

وقالت القيادة الأميركية في أفريقيا، الذراع العسكري لوجود الحكومة الأميركية في القارة، إنه لم يصب أو يُقتل مدنيون في الضربة، مشيرة إلى أن ثلاثة سيارات دمرت.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com