إلهام الفضالة: راضية عن مجمل أعمالي «أحلم بالوقوف أمام النجم عادل إمام»

النشرة الدولية –

في أول تصريح صحافي لها، بعد البكاء على الهواء مباشرة، خلال حلولها ضيفة في برنامج «فانوس هيونة»، الذي تقدمه الممثلة الكويتية هيا الشعيبي، قالت النجمة إلهام الفضالة، لـ«الجريدة»، إن مشاعرها لم تتحمل سماع صوت الطفلة أوراد العنزي الملقبة بـ«أقوى طفلة»، والتي تعالج حالياً في أميركا، والتي خضعت لعملية زراعة نخاع.

وأوضحت الفضالة أن الطفلة عانت سنوات من المرض والألم، وهو ما أثار دموعها وجعلها تبكي هي وصديقتها هيا الشعيبي على الهواء، دون تحكم في مشاعرهما، مضيفة ان بكاءها شعور إنساني طبيعي نتيجة إحساسها بمعاناة الطفلة.

وأكدت أن المسؤولين الكويتيين شملوها بالرعاية وهي الآن تعالج بالخارج، بالإضافة إلى حالات أخرى عديدة، داعيةً المسؤولين للمزيد من الرعاية والاهتمام بمثل هذه الحالات للتخفيف من معاناتهم.

وعن أعمالها الدرامية في رمضان علقت بأنها أعمال ثرية جدا تضيف إلى سيرتها الفنية، وكشفت عن قدراتها الفنية، واعدة بأنها دائما لديها الجديد والمختلف التي تريد تقديمه لجمهورها ومحبيها.

وتطل علينا النجمة إلهام الفضالة من خلال الدراما الرمضانية لهذا العام بوجهين مختلفين يعكسان رغبتها الدائمة في التجديد وتحدي نفسها وإبراز موهبتها الفنية، حيث شاركت في مسلسل الدراما الاجتماعية «وما أدراك ما أمي»، بدور «غنيمة»، وهي أم أقعدها المرض على كرسي متحرك، وفي مرحلة عمرية أكبر، مما يمثل تحديا جديدا حاولت أن تنجح وتتميز به، وهو ما ظهر منذ الحلقات الأولى للعمل حتى الآن.

وفي مسلسل «حضن الشوك» تجسد فضالة دور «فاطمة»، وهو دور كلاسيكي مختلف وشديد التناقض مع دورها بـ«وما أدراك ما أمي»، وتدور أحداثه في إطار قصة اجتماعية واقعية، يتخللها بعض المسارات والمفارقات، ويشهد توليفة رائعة من النجوم لم تلتقِ معهم الفضالة في أعمال سابقة أو منذ فترة طويلة مثل الفنان إبراهيم الحربي، كما يشاركهما البطولة ليلى عبدالله ومحمد العلوي وعبير أحمد وخالد البريكي.

وعن دورها في مسرحية «عودة ريا وسكينة» كشفت عن أسرار شخصيتها، حيث تشارك البطولة مع الفنانة هيا الشعيبي لتقديم دور الأختين ريا وسكينة بشكل ظريف وكوميدي، إذ تقومان بعمليات سرقة، ولكن بطريقة مختلفة ومغايرة تماما للأعمال المصرية التي تناولت نفس القصة من قبل، كما تعرض المسرحية العديد من الخدع البصرية التي تبهر الجمهور وتثري العمل.

وأكدت رضاها عن المستوى الذي تقدمه في أعمالها، فهي حريصة على التنوع وتقديم الجديد، وهو ما قدمته بالفعل حتى الآن، على حد تعبيرها، مؤكدة بحثها دائما عن المختلف من الأدوار.

وعند سؤالها عن الدور الذي حلمت به ولم تقدمه حتى الآن، والنجم الذي تطمح للوقوف أمامه في عمل فني يجمعهما، قالت الفضالة إنها بحمد الله قدمت باقة من الأدوار المتنوعة، وليس لديها حلم بدور معين، فقط تشترط الجودة والتجديد، ولكنها حلمت دائما بمشاركة النجم الكبير عادل إمام، ولا يزال يروادها هذا الحلم، معبرة عن تقديرها لكل النجوم ورغبتها في التعاون معهم جميعا، حيث تمتلئ الساحة الفنية العربية بالعديد والعديد من النجوم المتألقين.

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com