الولايات المتحدة: توجيه تهم القرصنة الإلكترونية لأربعة ضباط بالجيش الصيني

واشنطن – النشرة الدولية –

وجهت السلطات الأمريكية تهم القرصنة لأربعة ضباط بالجيش الصيني بعد هجوم إلكتروني على شركة إكويافكس.

وتأثر بالهجوم، الذي وقع في 2017، أكثر من 147 مليون أمريكي، عندما استولى قراصنة، يُعتقد أنهم ينتمون لجيش التحرير الشعبي الصيني، على بيانات تتضمن أسماء وعناوين عملاء للشركة المعنية.

وتأثر أيضا زبائن من بريطانيا وكندا.

وقال المدعي العام، وليام بار، إن هذه “من أكبر عمليات اختراق البيانات في التاريخ”.

وحسب لائحة الاتهام، فإن الأربعة ينتمون إلى مركز بحث تابع للجيش الصيني، واخترقوا أنظمة الشركة لمدة أسابيع واستولوا على بيانات فيها.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com