إدارة ترامب تدرس السماح للمختبرات بتطوير اختبارات كورونا دون موافقة هيئة الدواء

مراسل النشرة الدولية –

أعلن وزير الصحة الأميركي أليكس عازار أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تعمل على السماح للمعامل من أجل تطوير اختباراتهم الخاصة بفيروس كورونا المستجد بدون الحصول على الموافقة التنظيمية من هيئة الغذاء والدواء الأميركية أولا.

ومن المقرر أن يعقد عازار اجتماعا مع مسؤولي المختبرات في البيت الأبيض في وقت لاحق الأربعاء.

وقال عازار في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز الأميركية إن مركز التحكم في الأمراض والوقاية الأميركي أرسل اختبارات تكفي لعمل 75 ألف اختبار الأسبوع الجاري، فيما أرسل المتعاقدون مع المركز نحو مليون اختبار للمستشفيات والمعامل والمراكز التي تريد ذلك.

وفي وقت سابق الأربعاء، قال سكوت غوتليب مفوض إدارة الغذاء والدواء السابق، إنه يتعين على شركات الاختبارات (المعامل) تكثيف جهودها في اختبار فيروس كورونا في البلاد.

وأضاف غوتليب، وهو عضو في مجلس إدارة شركة فايزر الأميركية للأدوية وشركة إلومينا لتسلسل الجينات إن المختبرات ذات المهنية العالية لها نفس القدرة على التحقق من صحة الاختبارات، وذلك لزيادة القدرة على إجراء اختبارات أكثر.

والشهر الماضي قال مختبر “لاب كورب” إنه بدا في تطوير اختباره الخاص بفيروس كورونا المستجد بالتعاون مع وكالة الصحة الأميركية وذلك، لإتاحة الاختبار للمعامل التجارية”.

والأربعاء، أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس أن الرئيس ترامب يؤكد أن اختبار فيروس كورونا سيكون ضمن الفوائد الأساسية المغطاة من قبل شركات التأمين الخاصة أو التأمين الصحي الذي تكفله الحكومة.

وبدأت الولايات المتحدة بتوزيع معدات كشف الفيروس على مختبراتها الوطنية وباتت كل مجموعة قادرة على فحص 700 إلى 800 عينة من المرضى وفقا للمراكز الأميركية للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

وحذّر وزير الصحة الأميركي أليكس عازار الأربعاء من أنّه إذا كان خطر فيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة هو تحت السيطرة حالياً فإنّ هذا الوضع قد لا يستمر على حاله طويلاً إذ قد “يتغيّر بسرعة” نحو الأسوأ.

وقال الوزير للصحافيين إنّ “مستوى الخطر يمكن أن يتغيّر بسرعة وبإمكاننا أن نتوقّع رؤية عدد أكبر من الإصابات في الولايات المتحدة”.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com