تعليق مباريات دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي “حتى إشعار آخر”

النشرة الدولية –

قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) تعليق جميع مباريات مسابقتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي “حتى إشعار آخر”، وذلك بسبب وباء فيروس كورونا العالمي.

كما تمّ تأجيل جميع مباريات المنتخبات الوطنية التي كانت مقررة في يونيو/ حزيران، بما في ذلك تصفيات الملحق لبطولة أمم أوروبا “يورو 2020” – التي تأجلت بالفعل إلى العام المقبل – والمباريات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأوروبية للسيدات لعام 2021.

واجتمعت الاتحادات الأعضاء في الهيئة الحاكمة للعبة في أوروبا، البالغ عددها 55، يوم الأربعاء لاتخاذ هذا القرار.

وتمّ تأجيل المباريات النهائية لدوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي ودوري أبطال السيدات، والتي كان من المقرر إجراؤها في مايو/ أيار.

وبينما تأمل معظم الدوريات في أوروبا إنهاء مواسمها المحلية بمجرد رفع القيود المفروضة على الحركة والاتصال الاجتماعي، أشار رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، ألكسندر تشيفرين، الأسبوع الماضي إلى أن

الموسم قد يذهب هباء إذا لم يتم استئناف اللعب بنهاية شهر يونيو/ حزيران.

وقال تشيفرين “إذا لم ننجح في البدء مجددا، فربما يضيع الموسم”.

وأضاف لصحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية “هناك خطة أساسية وخطة احتياطية وأخرى بديلة”.

“الخيارات الثلاثة هي أن يبدأ الموسم في منتصف مايو، أو في يونيو، أو في نهاية يونيو”.

وأضاف “هناك أيضاً إمكانية أن يعود اللعب مرة أخرى في بداية [الموسم] المقبل، فيما يبدأ الموسم التالي لاحقاً. سنرى ما هو الحل الأفضل للبطولات والأندية”.

ويرى تشيفرين أن إقامة المباريات المتبقية بدون جمهور كانت يجب أن تكون خياراً في جميع أنحاء أوروبا.

وقال “من الصعب عليّ أن أتخيل إقامة جميع المباريات خلف أبواب مغلقة، لكننا ما زلنا لا نعرف ما إذا كنا سنستأنف اللعب، بوجود الجمهور أو من دونه”.

وأضاف “إذا لم يكن هناك بديل، سيكون من الأفضل إنهاء البطولات”.

ومن المتوقع أن يكون إقامة بطولة مصغرة لتحديد المتأهلين إلى نهائيات كل من دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي أحد الخيارات المطروحة للتخفيف من إزدحام جداول المباريات بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com