القدس.. الحزن يخيم على الجمعة العظيمة وطريق الآلام في زمن كورونا

أدّى الرهبان الفرنسيسكان الصلاة في البلدة القديمة في القدس، في يوم الجمعة العظيمة بعد إلغاء الموكب الجماعي التقليدي وسط تفشي جائحة فيروس كورونا.

ووقفوا عند “المحطة الثالثة للصليب” حيث سقط يسوع للمرة الأولى تحت وطأة الصليب، حسب التقليد المسيحي.

ويتدفق الآلاف من الحجاج تقليديا إلى القدس خلال عطلة عيد الفصح.

تم إلغاء الإحتفالات، تماشيا مع القيود المفروضة على التجمعات الجماهيرية، بسبب انتشار الوباء.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com