مدينة أرجنتينية تقدم على تجهيز قبور إضافية تحسبا لوفاة المزيد من سكانها جراء كورونا

النشرة الدولية –

تحسبا للمزيد من وفيات مصابي فيروس كورونا المستجد، أقدمت حكومة مدينة سان فيسنتي في إقليم قرطبة بوسط الأرجنتين على حفرها نحو 250 قبراً جديداً إحتياطيا، تحسبا لزيادة عدد القتلى من جائحة الفيروس القاتل، ذلك على الرغم من أن إجراءات الإغلاق التي أعلنت الحكومة أدت إلى انخفاض عدد الإصابات الجديدة.

وقالت النقابة المحلية التي تمثل العمال الذين قاموا بعملية الحفر إن حفاري القبور في سان فيسنتي يخططون الآن لحفر 250 قبرا جديداً خلال الأيام القادم.

وقال داميان بيزي، السكرتير الصحفي لاتحاد العمال والموظفين البلديين في قرطبة: “لقد انتقلوا من حفر خمس أو ست حفر يوميا، وهو العدد المعتاد، إلى حفر أكثر من ضعف ذلك”.

مدينة أرجنتينية تحفر 250 قبراص جديداً تحسبا لارتفاع وفيات كورونا

 

وتستعد بعض دول العالم لأسوأ السيناريوهات في ظل معركة كورونا، التي أسفرت حتى الآن عن إصابة أكثر من 2 مليون شخصا حول العام، ووفاة أكثر من 115 ألف حالة.

إشارة الى أن الأرجنتين إحدى الدول التي تحركت بقوة وبسرعة لمكافحة الفيروس، فمع ظهور الحالات الأولى للإصابة بالفيروس في البلاد، أعلنت الحكومة في منتصف مارس الماضي فرض إجراءات الإغلاق على الصعيد الوطني، وقد أسفرت هذه الإجراءات إلى انخفاض أعداد الإصابة.

وقد سجلت الأرجنتين حتى الآن نحو 2200 حالة إصابة، ونحو 95 حالة وفاة، كما أعلنت مقاطعة قرطبة، وهي ثاني أكثر المدن اكتظاظا بالسكان عن وجود 206 حالات إصابة مؤكدة بالفيروس، و5 حالات وفاة.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com