واشنطن “قلقة للغاية” بشأن العنف على الحدود السورية التركية

النشرة الدولية –

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، إن واشنطن قلقة للغاية إزاء اندلاع اعمال عنف مؤخرا على طول الحدود الشمالية لسوريا مع تركيا، بحسب تعبيره.

وقال المتحدث نيد برايس: “تشعر الولايات المتحدة بقلق بالغ إزاء الهجمات الأخيرة على طول الحدود الشمالية لسوريا، وتحث جميع الأطراف على الحفاظ على خطوط وقف إطلاق النار”.

وأعلن برايس: “نأسف لسقوط ضحايا مدنيين في الباب والحسكة وأماكن أخرى”، مضيفا أن الولايات المتحدة ما زالت ملتزمة “بضمان الهزيمة الدائمة لداعش، وإيجاد حل سياسي للصراع السوري”.

ويتواصل التوتر في المنطقة الحدودية التركية السورية، إذ تشهد مناطق الشمال وشمال شرق سوريا قصفا دمويا متبادلا يودي بحياة عشرات المدنيين، يجري بين الفصائل السورية المسلحة المعارضة الموالية لأنقرة المتواجدة في الشمال السوري، وقوات قسد الديمقراطية (الفصائل الكردية) التي تدعمها الولايات المتحدة في شمال وشرق سوريا.

كما ذكرت مصادر محلية عدة بأن عمليات اختطاف واسعة النطاق لمواطنين تجري في منطقة الرقة والمناطق المجاورة وريف دير الزور من قبل فصائل كردية المدعومة من واشنطن، ناهيك عن عمليات دهم واشتباكات مع المدنيين الرافضين لوجودهم.

من ناحية أخرى تواصل القوات الأمريكية وبشكل شبه يومي وبدعم الفصائل الكردية بسرقة النفط السوري وفق وسائل إعلام رسمية ومصادر محلية، إذ تقوم بإخراج حمولة عشرات الصهاريج المحملة من النفط السوري في الجزيرة باتجاه الأراضي العراقية.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com