بعد فشل لقاء البرهان وحميدتي… مجلس السيادة الانتقالي السوداني يرفض دعوة “الإيغاد”

النشرة الدولية –

أفاد مجلس السيادة الانتقالي في السودان بتلقي الحكومة دعوة من الهيئة الحكومية للتنمية في إفريقيا “إيغاد”، لحضور قمة في العاصمة الأوغندية كمبالا الخميس، لمناقشة الأوضاع في السودان.

لكن المجلس رفض الدعوة، معتبرا أنه “ليس هناك ما يستوجب عقد القمة قبل تنفيذ مخرجات القمة السابقة”، التي عقدت في جيبوتي.

وأعلن المجلس في بيان موقف حكومة السودان، مشيراً إلى أن “ظللنا نتعاطى بإيجابية مع كل المبادرات وبشكل خاص جهود الإيغاد في الوصول إلى سلام في السودان، إلا أن الهيئة لم تلتزم بتنفيذ مخرجات القمة الأخيرة في جيبوتي بلقاء رئيس المجلس عبد الفتاح البرهان وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو (حميدتي)”.

وأَضاف البيان: “لم تقدم الهيئة تبريرا مقنعا لإلغاء اللقاء الذي دعت له بتاريخ 28 كانون الأول الماضي، بحجة أن قائد قوات الدعم السريع لم يتمكن من الحضور لأسباب فنية، في الوقت الذي كان يقوم به بجولة لعدد من دول الإيغاد في ذات التاريخ”.

وتابع البيان: “ترى حكومة السودان أن ليس هنالك ما يستوجب عقد قمة لمناقشة أمر السودان قبل تنفيذ مخرجات القمة السابقة، ونجدد تأكيدنا أن ما يدور في السودان شأن داخلي، وأن استجابتنا للمبادرات الإقليمية لا تعني التخلي عن حقنا السيادي في حل مشكلة السودان بواسطة السودانيين”.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com