داعش الإرهابي يقتل 11 شخصاُ من جامعي الكمأة في سوريا

النشرة الدولية –

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 11 من جامعي الكمأة بهجوم نسب إلى تنظيم “داعش” في بادية الرقة، المعقل السابق للتنظيم.

وقال المرصد في بيان إن مقتلهم جاء “نتيجة تفجير لغم بسيارة كانت تقل عدداً منهم، أثناء رحلة البحث عن الكمأة في بادية الحمى في الرقة” بشمال سوريا. وأضاف “تبع التفجير هجوم لعناصر تنظيم (داعش) بالأسلحة الرشاشة على تجمع للسيارات لباحثين عن الكمأة”.

وأوضح المرصد الذي يتخذ مقراً في بريطانيا، لكن له شبكة واسعة من المصادر في سوريا، أن الهجوم أسفر أيضاً عن خطف 3 أشخاص.

وعلى رغم الأخطار وتحذيرات السلطات الأمنية يقبل مئات من السوريين المدنيين والعسكريين على جمع الكمأة في مناطق صحراوية شاسعة نظراً إلى ارتفاع أسعارها في ظل ظروف اقتصادية صعبة تعصف بالبلد بعد 13 عاماً من النزاع الدامي.

وسيطر تنظيم “داعش” على أجزاء واسعة من سوريا اعتباراً من عام 2014، قبل إعلان هزيمته في مارس (آذار) 2019 على يد تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة وقوات سوريا الديمقراطية التي يمثل الأكراد عمودها الفقري.

وعلى رغم هزيمته تنتشر خلايا التنظيم عبر البادية السورية، إذ تنفذ بانتظام هجمات دامية، بخاصة خلال موسم الأمطار، بين فبراير (شباط) وأبريل (نيسان)، وهو الوقت الوحيد من العام الذي يمكن فيه جمع الكمأة.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com